بين حقول وهضاب

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 5 يناير 2018 - 1:13 صباحًا
بين حقول وهضاب

بين حقول وهضاب
ومضة من الطفولة


……………………

كنا نعشق التطلع الى الافق
وبأعيننا نلاحق الأسراب
نسمع صوت الطائرة
ونراقب مرورها باستغراب
كنا نطرق  جميع  الأبواب
فجيراننا هم الأهل والاصحاب
في المساء
كانت العزائم بيننا قائمة
دون ظرف  أو اسباب
فقد كنا نشترك الصحون
والأكواب
و نتقاسم أيضا الألعاب
وصباحا
نتسابق في طريقنا
من يصل مسرعا للكتاب
كان مناخ الجو رطبا وبعدما تمطر
نخرج لننتشي من رائحة التراب
ونقطف ما جادت به الطبيعة
من زهور وأعشاب
كنا نلعب  في الحقول
ولا نأبه لتلطيخ التياب
فالبلدة كانت جمعا للأحباب
كنا لا نعرف ما هو  الشر
أفلامنا الكارتونية
وقتها كانت خالية
من العنف والارهاب
فالشر كما علمونا
هو احساس سيء
نلمس عندما يحلق
في سمائنا غراب
آنذاك
كانت المناهل
بوابة  لتقافة والاداب
تجعل لتسائلاتنا جواب
كنا نحب المدرس
ونهاب منه العقاب
كانت حياتنا بسيطة
تقتصر على مجلة وكتاب
كانت أحلامنا بريئة
لا تعترف باليأس العداب
تفاصيل أيام نقية
لا تحتاج لاطناب
هكذا كانت طفولتنا
بين حقول وهضاب

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة اثرك الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.